مرحبا بكم في الإفتتاح الرسمي لموقع الصحراء ويكيليكس بحلته الجديدة         الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية الجزائرية يطالب مفوضية اللاجئين بالمزيد من السخاء نحو اللاجئين الصحراويين             رئاسيات الجزائر (93): قانون المحروقات في الجزائر يضع ''القايد صالح'' تحت مجهر الخيانة             شجار داخل مقر جمعية ASVDH على خلفية تنظيم دورة تكوينية تم تمويلها من طرف منظمة اسبانية             الأمين العام الأممي يكتب في تقريره عن قضية الصحراء الغربية بأن ''العام زين''             قراءة في قرار الولايات المتحدة الأمريكية رصد 5 ملايين دولار للإطاحة بـ ''أبو الوليد الصحراوي''             كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير           
استطلاع رأي



 
ويكيليكس بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة

"ليلى بنت باكيتو" نجمة أفلام بورنوغرافية


إِذا كانَ رَبُّ البَيتِ بِالدُفِّ ضاربا.. فَشيمَةُ أَهلِ البَيتِ كُلِهِمِ الرَقصُ


احذروا بني كلبون


علاقة عشق بين شاعرة المخيمات و والي تندوف

 
صورة وتعليق

كاريكاتير
 
فيديو
 
حوارات
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

"الى جا لعياط من راس الكدية لهروب امنين "


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 07 أبريل 2015 الساعة 47 : 12




        بمجرد نشرنا للمقال حول الزيارة التي يقوم بها الدكتور السويدي "ستيلان فانتايغن" إلى مدينة العيون المحتلة، أصابت المنافق " جمال كريدش" حالة من القلق و الارتباك،  مما أدى به إلى التفكير في خطة يصيب بها عصفورين بحجر ، من جهة، لإيهام المناضلين بأنه ليس عميلا لسلطات الاحتلال، و من جهة أخرى توطيد علاقته مع ذلك السويدي، في أفق الظفر برحلة إلى السويد.

 

       و هكذا اتفق" جمال كريدش"  مع شرطة الاحتلال بالمدينة على تنفيذ خطوة استعراضية ليثبت للجميع بأنه مبحوث عنه، حيث قامت دورية للشرطة ، مساء يوم السبت 04 ابريل 2015 ، باعتراض سيارة "لحبيب هلاب"، غير بعيد عن المحطة القديمة بطاكسيات المرسى ( لبلايا)، بحجة التحقق من هوية راكبيها ، حيث كان على متنها البروفيسور " ستيلان فانتايغن" بالإضافة إلى " جمال كريدش" و ثلاثة أشخاص آخرين.

 

        و خلال عملية توقيف السيارة تمكن " جمال كريدش" و أحد مرافقيه من الفرار، أمام أعين دورية الشرطة، التي لم تتفاعل مع هذا الأمر و بقيت هادئة، و اكتفت بالتحقق من هويات الراكبين الآخرين و بتدوين المعلومات الخاصة بالبروفيسور السويدي، دون أن تسأل عن هويات الهاربين.... ....و قديما قالوا:  "الى جا لعياط من راس الكدية لهروب امنين " في حين أن "جمال" كسر هذا المثل و هرب على بعد خطوات من شرطة الاحتلال.

 

         و بعدها تم السماح للجميع بمغادرة المكان، بمن فيهم البروفيسور السويدي الذي أقام بنفس المنزل بحي "البوركو"، قبل أن يغادر المدينة يوم الإثنين 06.04.2015، أما العميل "جمال كريدش" فمازال يختبئ تحت أعين سلطات الاحتلال ....و قديما قالوا: " العاقل بوغمزة ولفيسد بو دبزة  ".

 

 

لإبداء ارائكم و مقترحاتكم
sahrawikileaks@gmail.com

 

 







 قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



"الى ريت الجري إلا أعلى اثر شي‎ "

" اللي ريتو راكب عل عود كَولو امبارك العود ‎"

"الى جا لعياط من راس الكدية لهروب امنين "

"الى طاحت السحاب فالسمايم بيع لعلف واشري لبهايم " ... !!!؟

"الى جا لعياط من راس الكدية لهروب امنين "





 
جديد التسريبات

الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية الجزائرية يطالب مفوضية اللاجئين بالمزيد من السخاء نحو اللاجئين الصحراويين


رئاسيات الجزائر (93): قانون المحروقات في الجزائر يضع ''القايد صالح'' تحت مجهر الخيانة


شجار داخل مقر جمعية ASVDH على خلفية تنظيم دورة تكوينية تم تمويلها من طرف منظمة اسبانية


الأمين العام الأممي يكتب في تقريره عن قضية الصحراء الغربية بأن ''العام زين''


قراءة في قرار الولايات المتحدة الأمريكية رصد 5 ملايين دولار للإطاحة بـ ''أبو الوليد الصحراوي''


المحتل المغربي يحقق اختراقا جديدا لنادي حلفاء القضية الصحراوية بافريقيا ... و القيادة تكتفي بالقول:''مجرد نصر إعلامي''.

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  جديد التسريبات

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  صور

 
 

»  وثائق

 
 

»  فيديو

 
 

»  حوارات

 
 
وثائق
 
الأكثر تعليقا

"خديجة مثيق" و رسائلها المفتوحة


عاجل ... المحتل يعزز ديبلوماسيته بوزير آخر و القيادة في سبات عميق


"اللي يعرف صنعة جملو ما يطيح بيه"


رفقا بشبابنا الصحراوي

 
موقع صديق