مرحبا بكم في الإفتتاح الرسمي لموقع الصحراء ويكيليكس بحلته الجديدة         كيف استطاع الوالي ''امومن مرموري'' أن يعيد الوزارة لأخيه بعد إقالته؟             فضيحة جديدة :''نزيهة خطاري'' و ''احمد الطنجي''             هل ستتنازل القيادة الصحراوية عن مطلب الاستقلال في مفاوضاتها مع العدو ؟؟!!!             ''عبد القادر مساهل'' على طريقة ''عادل إمام'' : ''جينا نضحكوا شويا''             مفاوضات العبث أم عبث المفاوضات ....؟؟!!             كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير           
استطلاع رأي



 
ويكيليكس بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة

"ليلى بنت باكيتو" نجمة أفلام بورنوغرافية


احذروا بني كلبون


علاقة عشق بين شاعرة المخيمات و والي تندوف


إِذا كانَ رَبُّ البَيتِ بِالدُفِّ ضاربا.. فَشيمَةُ أَهلِ البَيتِ كُلِهِمِ الرَقصُ

 
صورة وتعليق

كاريكاتير
 
فيديو
 
حوارات
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

"الجمعية المغربية لحقوق الإنسان" بالسمارة : "كالو أباك طاح... كالو من الخيمة خرج مايل"


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 مارس 2015 الساعة 31 : 17




      رغم العديد من الرسائل التي توصلنا بها  - منذ شهور- حول الحالة الشاذة التي يعيشها فرع السمارة للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، كنا نفضل عدم التطرق للموضوع، لأننا  - من جهة - نعتبر أن هذه الجمعية مهما كانت مواقفها داعمة لقضيتنا الصحراوية، فهي تبقى في الأول و الأخير شأنا  إطارا حقوقيا مغربيا محضا ، ولأننا - من جهة أخرى - كنا نعتقد أن تأسيس هذا الفرع منذ حوالي أربع سنوات سيكون قيمة مضافة  يستفيد من تجربته الفعل النضالي بالسمارة المحتلة لخدمة قضيتنا الوطنية.

 

      ولأن ما بني على باطل يبقى باطلا،  فإن هذا الفرع الذي تم تأسيسه من طرف الزير "حمادي الناصري" دون مراعاة لأبسط مبادئ الديمقراطية التي تتبجح بها "الجمعية المغربية لحقوق الإنسان"، قبل أن يسلم مفاتيح التحكم بهذا الفرع لكل من "محمد مبارك الضالع" و "خليفة الكيروف"، اللذان كرسا نفس منطق الاستحواذ و الاحتكار و الكولسة و الإقصاء عبر كل محطات تجديد الفرع إلى درجة أن أصبح اسم هذا  AMDH  بالسمارة مرادفا لاسم هذين الشخصين، اللذان يتصرفان في شؤونها بعقلية إقطاعية صرفة، مستغلين في ذلك الضعف التكويني و المعرفي لشرذمة منخرطي الفرع، الذين لا علاقة لهم بمبادئ حقوق الإنسان إلا الخير و الإحسان.

 

      ويبقى آخر فصول هذه الوضعية التنظيمية الشاذة ما عرفه الجمع العام الأخير قصد تجديد المكتب من خروقات و كولسة وطبخ مسبق للمكتب الجديد، سيرا على نفس الأسلوب الخسيس  الذي يعتمده "باطرون" هذه الجمعية بالصحراء الغربية، المسمى "حمود اكيليد"،حيث يتم طبخ تشكيلة المكاتب سلفا على المقاس ، قبل انعقاد الجمع العام، حتى وإن لم يكن أعضاؤها موجودين أو يشاركون في الحضور و اتحاد القرارات التي تبقى حكرا على "الضالع" و "الكيروف".

 

      هذا الوضع ليس بغريب، إذا ما علمنا بأن السكير "حمود إكيليد" هو من ينتدبه المكتب المركزي للإشراف على تجديد فرع السمارة، والذي يتغاضى الطرف عن الخروقات التي تطبع الجموع العامة لأنه يعرف بأن "من بيته من زجاج لا يقذف الناس بالحجر"، لذلك فهو يتغاضى عن تجاوزات "الكيروف" و "الضالع".

 

     "حمود إكيليد"  و رفاقه "عبد الله برداحة" و "الشيخ الخوماني" عاينوا عن قرب أن "الضالع" و "الكيروف" يتحكمان في كل كبيرة و صغيرة بمنطق الإقصاء و الولاءات و....ويسيران الفرع على هواهما مستغلين جهل وأمية أغلب المنخرطين، الذين لا يفقهون في ثقافة حقوق الإنسان شيئا، والذين لا تربطهم بالجمعية سوى بطاقة الانخراط التي لم يؤذوا حتى واجب الانخراط فيها.

 

      والغريب في الأمر هو أنه كلما حاول المكتب المركزي التدخل لترتيب الوضع، يهدد "الضالع" و "مريم الزفري" بإيعاز من "الكيروف" بالاستقالة من المكتب الجهوي للجمعية،  مستقويين في ذلك بعلاقتهم الجيدة كما يقولون مع الرفيقة "خديجة الرياضي".

 

       والأغرب من ذلك هو أن "الضالع" و "الكيروف" يأشرون لمن شاءا بالانخراط ويطردون الكثير من المناضلين الشرفاء. وهنا لابد من الإشارة للمشادة الكلامية التي وقعت بين "هماد خطري" و"الضالع" الذي طرد هذا المناضل الشريف من الجمع العام الأخير لتجديد المكتب، بدعوى أنه غير منخرط، و السبب الحقيقي هو أن "هماد" أبدى مجموعة من الملاحظات الصائبة بخصوص الوضع الكارثي الذي يتخبط فيه الفرع و الذي يسيء بالدرجة الأولى لصورة العمل الحقوقي بالسمارة المحتلة .

 

      إن نضالنا ضد المحتل لا يمكن بأي حال من الأحوال أن يبرر الدوس على أبسط مبادئ الديمقراطية  و قبول الاختلاف في الرأي، الذي مافتئت تتبجح به الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، التي بسكوتها عن هذا الوضع السائد بفرع السمارة، تؤكد بأن حالة هذا الفرع هو تجسيد مصغر للوضع في الجمعية الأم و أن الغاية هي المصالح الشخصية أما حقوق الإنسان فما هو إلا غطاء لذلك.

 

      فإلى متى سيستمر هذا الوضع داخل هذا الفرع الذي لم ينفع قضيتنا في شيء، اللهم كثرة البيانات والتقارير التي لا تسمن ولا تغني من جوع ؟

 

                                               كتائب سيدي أحمد حنيني.

 

 

لإبداء ارائكم و مقترحاتكم
sahrawikileaks@gmail.com







 قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



فضيحة حسنة الدويهي

فرس علي

لصالح من يعمل كل من "فكو لبيهي " و "الحلزون"؟

"دب الحلزون وسط السمارة...من أين أتى بالمال ليصلح داره؟"

هل باع "علي أنوزلا" الجمل بما حمل؟

"كول كلمتك و إعرف كد جماعتك"

بـــــركــــان فــــي الــــســــويــــد

سلطانة تقول: "الزوج نجيبو و لو يكون في نواديبو"

عندما يختلط النضال بالجشع و الطمع

عندما تلتقي النقمة مع النعمة في مشوار النضال

الناشط الحقوقي سالم اطويف يراسل الصحراء ويكيليكس ويكشف دورها في النقد الذاتي وتصحيح مسار العمل الحقو

وا أسفاه على قيادتنا

سرعان ما عادت حليمة لعادتها القديمة

"كول كلمتك و إعرف كد جماعتك"

عندما تلتقي النقمة مع النعمة في مشوار النضال

عندما تلتقي النقمة مع النعمة في مشوار النضال

النضال بمفهوم أكلة البطاطس

الناصري وسياسة الضحك على الذقون

"إبصار الخير" في الثلاجة

الانتفاضة في زمن الفضائح





 
جديد التسريبات

كيف استطاع الوالي ''امومن مرموري'' أن يعيد الوزارة لأخيه بعد إقالته؟


فضيحة جديدة :''نزيهة خطاري'' و ''احمد الطنجي''


هل ستتنازل القيادة الصحراوية عن مطلب الاستقلال في مفاوضاتها مع العدو ؟؟!!!


''عبد القادر مساهل'' على طريقة ''عادل إمام'' : ''جينا نضحكوا شويا''


مفاوضات العبث أم عبث المفاوضات ....؟؟!!


''جا لاهي يداوي عينو ساعة أعورها''

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  جديد التسريبات

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  صور

 
 

»  وثائق

 
 

»  فيديو

 
 

»  حوارات

 
 
وثائق
 
الأكثر تعليقا

عاجل ... المحتل يعزز ديبلوماسيته بوزير آخر و القيادة في سبات عميق


"اللي يعرف صنعة جملو ما يطيح بيه"


رفقا بشبابنا الصحراوي


غراب كناريا يورط الطلبة الصحراويين و يهيئ قضيتنا... لعصر الفتنة

 
موقع صديق