مرحبا بكم في الإفتتاح الرسمي لموقع الصحراء ويكيليكس بحلته الجديدة         ''بوريطة'' يجمع 40 دولة في مؤتمر افتراضي و ''بوقادوم'' يخوض بالطائرة سباق ضد الساعة... !!             خط بحري بين ميناء غزوات و مدينة مليلية يثير جدلا على منصات التواصل و يعمق الخلاف بين الجارتين... !!             بيان الأمانة الوطنية ... غاب القرار و حضرت الألحان اللغوية             الوضع الجزائري (80) : العثور على اللواء ''سليم قريد'' جثة هامدة.             النفخ في قربة مثقوبة ...''سليطينة خيا'' نموذجا             كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير           
استطلاع رأي



 
ويكيليكس بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة

"ليلى بنت باكيتو" نجمة أفلام بورنوغرافية


إِذا كانَ رَبُّ البَيتِ بِالدُفِّ ضاربا.. فَشيمَةُ أَهلِ البَيتِ كُلِهِمِ الرَقصُ


علاقة عشق بين شاعرة المخيمات و والي تندوف


احذروا بني كلبون

 
صورة وتعليق

كاريكاتير
 
فيديو
 
حوارات
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الوضع الجزائري (77): ''أويحيى'' يدافع عن نفسه أثناء محاكمته بعذر أقبح من ذنب


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 12 يناير 2021 الساعة 51 : 11


 

 

 

      هناك مثل عربي يقول  "عذر اقبح من ذنب" و هذا ما وقع فيه الوزير الأول الجزائري السابق "أحمد أويحيى"، حيث صرح خلال جلسة محاكمته السبت الماضي، في قضية فساد خطيرة في قطاع السيارات، التي يتابع فيها الى جانب  "عبد المالك سلال"، بأنّه بريء مما هو منسوب له و أن ثروته جاءت نتيجة تلقّيه -في فترة تولّيه رئاسة الحكومة- سبائك  من ذهب من أمراء خليجيّين، نظير توقيعه على رخص لصالحهم لممارسة الصيد بجنوب البلاد، و انّه أعاد بيعها - و عددها 60 سبيكة- في السوق السوداء، بـ 350 مليون دينار و أنه حوّل 6 ملايين دينار لزوجته، كما ساعد ابنه وحول له أموالا وهو صاحب شركة “أوتاك للإعلام الآلي”.

 

       وقال "أويحيى"أنه لا يعتبر هذه السبائك الذهبية رشوة بل  مجرد هدايا، موضحا أنه سافر إلى الخارج أكثر من 50 مرة في سفريات خاصة، وكان بإمكانه بيع السبائك بالخارج لكنه لم يفعل "لأنها ليست رشوة" (على حد قوله) وفي جوابه عن سؤال للقاضي عن سبب عدم تسييره للأمور بشفافية، قال: “لو سيّرت البلاد بشفافية كانت ستغرق”


       و في تعليقه على تصريح "اويحيى" أكد المحامي  الجزائري المعتمد لدى المحكمة العليا، "عمار خبابة"، أن التبعات القانونية لهذا الاعتراف أمام مجلس قضاء الجزائر بتلقي هدايا من أمراء الخليج، يمكن أن يقود إلى فتح ملف قضائي منفصل عن الوقائع المتابع فيها حاليا، بالنظر لمخالفته لكثير من التشريعات التنظيمية والضوابط الأخلاقية، موضحا إن هذه العطايا لدى بلوغها أرقاما باهضة يمكن أن تدخل تحت طائلة الرشوة،  و مشيرا إلى وجود هدايا متعارف عليها دبلوماسيا، ولكن في حال ما تعلقت بمقابل تقديم الخدمات و التسهيلات فذلك سيفتح بابا لمخالفة جديدة تتعلق باستغلال النفوذ أيضا.


        و من باب التذكير فقط فإن "اويحيى" سبق له سنة 2017  و هو وزير أول ان صرح  في البرلمان الجزائري بأنه يعمل جاهدا على محاربة الرشوة في كل المجالات، مشددا أن مكافحة الرشوة لا تحتاج إلى تهريج، بل إلى مثابرة، و موضحا أن النص العربي، الصفحة 12، والنص الفرنسي، صفحة 14، من مخطط الحكومة يشيران بوضوح إلى مكافحة الرشوة.


        و تجدر الإشارة إلى أن إعادة محاكمة كل من "اويحيى" و "سلال"، تقررت بعد قبول المحكمة العليا الطعن بالنقض المودع من طرف المتهمين، و عددهم  عشرون،  من بينهم مسؤولون سابقون ورجال اعتمال وموظفون كبار، المتابعون  أمام القضاء في تهم فساد عدة ترتبط بقطاع صناعة تركيب السيارات خصوصا منح امتيازات لبعض رجال الأعمال مقابل تمويل انتخابي "خفي" للرئيس السابق "عبدالعزيز بوتفليقة".


        وكان "أويحيى" أول من استدعي إلى المنصة للإدلاء بأقواله وقد سئل عن مصدر أمواله التي تُقدّر بنحو 700 مليون دينار (4,3 ملايين يورو) والتي تم إيداعها في عدد من الحسابات، حيث برر الأمر بقضية السبائك الذهبية التي كان يتلقاها كهدايا. موضحا ان رفضه في السابق الحديث عن هذا الأمر كان "لعدم الإساءة للعلاقات التي تربط بلادنا ببعض الدول الصديقة"،  و مقرًّا بأنه "لم يقم بالتصريح عن هذه المبالغ".

 


عن طاقم "الصحراءويكيليكس"

 

 

 

 

لإبداء ارائكم و مقترحاتكم
[email protected]

 

 

 

 


 

كما يمنكم متابعتنا عبر صفحتنا على الفايسبوك







 قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



"شــــــاهد مــــا شـــــاف شـــي حاجــــة"

سياسة الأذان الصماء

احتجاجات عارمة بمخيمات اللاجئين بسبب تجاوزات "محمد لمين البوهالي"

"البوهالي " يصفع "بوحبيني"

مظاهرات بالمخيمات

ماذا يقع في مخيماتنا؟

"لهذه الأسباب سأصبح إرهابيا"

من أين لك هذا يا عمر؟

ما وراء الخبر

"مانديلا" لا زال حيا... عفوا "ماديلا" !!!.

تسريبات حول ضلوع امينتو حيدار في حماية وتسهيل حملات التبشير بمخيمات تيندوف

ضمن العدد الرابع لــ (إمارة عمار بولسان في الصحراء): الأقلام المأجورة ومحاولات حفظ ماء وجه بولسان

قيادة البوليساريو: قيادة ثورة أم عصابة تجار المخدرات؟ !

قيادتنا العسكرية تختلق مسرحية في قمة الغباء حول حجز كميات مهمة من الحشيش في المناطق المحررة

النضال من اجل الدولار يدفع بالقضية الى الاحتضار

محاضرات باردة في الجامعة الصيفية

عندما تلتقي النقمة مع النعمة في مشوار النضال

"آل بارديم" و سياسة "البورديل" التي لطخت شرعية القضية الصحراوية

هــــلـوســــات ســــيــــاســــيــــة

"أنهم الكلب ينهم نواشتو"‎





 
جديد التسريبات

''بوريطة'' يجمع 40 دولة في مؤتمر افتراضي و ''بوقادوم'' يخوض بالطائرة سباق ضد الساعة... !!


خط بحري بين ميناء غزوات و مدينة مليلية يثير جدلا على منصات التواصل و يعمق الخلاف بين الجارتين... !!


بيان الأمانة الوطنية ... غاب القرار و حضرت الألحان اللغوية


الوضع الجزائري (80) : العثور على اللواء ''سليم قريد'' جثة هامدة.


النفخ في قربة مثقوبة ...''سليطينة خيا'' نموذجا


بيان الحشو والإطناب في زمن الشدة و الصعاب

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  جديد التسريبات

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  صور

 
 

»  وثائق

 
 

»  فيديو

 
 

»  حوارات

 
 
وثائق
 
الأكثر تعليقا

"خديجة مثيق" و رسائلها المفتوحة


صمت الخرفان


رفقا بشبابنا الصحراوي

 
موقع صديق