مرحبا بكم في الإفتتاح الرسمي لموقع الصحراء ويكيليكس بحلته الجديدة         عندما تختزل الصورة ألف كلمة.... !!!؟             دعاة المثلية... ''الثغرة'' التي شوهت جدار المنظومة النضالية من أجل القضية الوطنية             الوضع الجزائري (52): الخرجات الإعلامية للرئيس ''تبون'' تثير أسف المحللين و الخبراء داخل الجزائر و خارجها...؟             ''خطري أدوه'' يرد على منتقدي أشغال الدورة الثانية للأمانة الوطنية و يعتبرهم عملاء للاحتلال المغربي             ''لافروف'' يحرج ''بوقادوم'' بسبب القضية الصحراوية.             كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير           
استطلاع رأي



 
ويكيليكس بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة

"ليلى بنت باكيتو" نجمة أفلام بورنوغرافية


إِذا كانَ رَبُّ البَيتِ بِالدُفِّ ضاربا.. فَشيمَةُ أَهلِ البَيتِ كُلِهِمِ الرَقصُ


علاقة عشق بين شاعرة المخيمات و والي تندوف


احذروا بني كلبون

 
صورة وتعليق

كاريكاتير
 
فيديو
 
حوارات
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

القيادة الصحراوية تسلم الأمم المتحدة مذكرة الشروط للقبول بعملية السلام الأممية بالصحراء الغربية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 08 فبراير 2020 الساعة 24 : 11


 

بـقـلـم : أغيلاس

 

      خلال القرن الماضي، كان باحث سيكولوجي يعد دراسة معمقة، و كان كثير التردد على مركب استشفائي للأمراض النفسية و العقلية، فضاق صدر المدير به و أخبره أنه سيمنحه لقاءا أخيرا و أن عليه أن يغتنم الفرصة و يطرح ما بقي من أسئلة لتغذية بحثه، فأراد الباحث إحراج المدير و سأله : "كيف تحددون أن الإنسان مصاب باضطراب عقلي و تخضعونه للعلاج داخل هذا المركب الطبي ؟ !!!" فأجابه المدير : "الأمر بسيط، نملئ حوض استحمام بالماء و نمنحه ملعقة و كأسا و سطلا و نطلب منه إفراغ الحوض فقط..."، ابتسم الباحث و قال: "الإنسان الطبيعي سيقوم بإفراغ الحوض مستخدما السطل و ليس الملعقة..."، بعد  هذه الإجابة أزال المدير نظاراته و اقترب من الباحث ثم قال له : "الإنسان السوي سيزيل سدادة الحوض ليفرغ ماء المسبح في المجاري...، فهل ترغب في غرفة منفردة أما جناح مشترك مع مرضى من نفس حالتك...؟"

 

      ذات الاختبار أظننا في حاجة لتنفيذه على نخب الحكم في قضيتنا، إنقاذا لهم، لأنهم يسيئون للقضية، حين يعتقدون أنهم الأكثر فهما للأحداث و الأكثر قدرة على تحمل أعباء الشعب الصحراوي و الأكثر حرصا على مصالحنا، و الأصل أن كل ما قدموه  في السنوات الأخيرة للقضية يمكن تشبيهه باستعمال الملعقة لإفراغ ماء مسبح  فلم يفكروا في  العثور على سدادة الحوض لتفريغ هموم الشعب الصحراوي دفعة واحدة...، و المصيبة و نحن في هذه الظرفية و في هذا الوضع السيئ جدا و غير المسبوق، كتبت صحافة البيت الأصفر أن القيادة الصحراوية راسلت الأمين العام الأممي، و أبلغته في مذكرتها شروط الدولة الصحراوية للقبول بمسلسل السلام الأممي في النزاع على الصحراء الغربية... صدقوني لقد فعلتها قيادتنا و أرادت فرض شروطها على المنتظم الدولي و كأنها الطرف الأقوى و المسيطر على الوضع...!!

 

      بعض محاور المذكرة كان لازما علينا فهمها لأنها مريبة في الصيغة و السياق، حيث كتبت القيادة في المحور (ج) أنها تطالب بـ "كفالة التقيد الكامل والصارم بشروط وقف إطلاق النار والاتفاقات العسكرية ذات الصلة التي وافق عليها الطرفان"، و تضيف "ويستتبع ذلك عدة أمور منها الإغلاق الفوري للفتحة غير القانونية التي أحدثها المغرب في جداره العسكري وعبر المنطقة العازلة في الكركرات"، و هذا الأمر سبق للأمم المتحدة أن عالجته بإحراج قيادتنا كلما همت لإغلاق المعبر التجاري الذي لا يعتبر في النصوص أنه يشكل خرقا لوقف إطلاق النار، و قالت الأمم المتحدة حينها أنه لا يمكن منع الساكنة من ممارسة أنشطتهم الاقتصادية و منع التنمية في المنطقة إلى حين إيجاد الحل، و هذا المطلب يبدو أنه ليس صحراويا بقدر ما أنه جزائري - موريتاني لنقل الخطوط التجارية الإفريقية إلى المعبر الحدودي "الشهيد مصطفى بن بولعيد"، و هذا يجعل الشرط الصحراوي مكلفا للساكنة الصحراوية بالأراضي المحتلة و مثيرا للشبهة، بخدمته لأهداف غير صحراوية.

 

      ثم نقرأ أيضا في المذكرة كلاما مشفرا و فيه رسالة إلى الرباط واضحة، حيث تطالب الدولة الصحراوية من الأمم المتحدة في المحور (5) و الأخير "تحمل المسؤولية الكاملة والفعلية تجاه الصحراء الغربية، التي لا تزال إقليما غير متمتع بالحكم الذاتي"، و هنا  يجد القارئ  الصحراوي نفسه تائها بين الحكم الذاتي في القاموس الاممي الذي يحيل على وجود استعمار وجب تصفيته ، و الحكم الذاتي المقترح من طرف المحتل المغربي، و المرجح مما جاء في  هذا المحور أن القيادة  الصحراوية  ربما قد تكون قد اقتنعت بأن خيار الاستقلال و طرد الدولة المغربية من الصحراء العربية أصبح صعبا و مستحيلا، في ظل الظروف الراهنة، و لا يمكن أن تقرأ تلك العبارة خارج هذا الإطار لأنه لا مبرر لدمجها في الصياغة غير أنها تتضمن رسالة واضحة إلى الطرف الثاني في الصراع عبر الوساطة الأممية.     


      بعد فهم الشروط و الغاية منها في هذا التوقيت يتأكد لنا أن المذكرة وجهت إلى الأمين العام الأممي من أجل تليين موقف الرباط، و ليس لفرض الشروط فعليا، لأننا كلنا نعلم أن قانون فرض الإرادة و فرض الإملاءات على الخصوم أو على المنظمات القائمة على عملية السلام، يحكمه شرط النصر الذي تفتقده قيادتنا و قضيتنا، و المنتصر أو المتحكم في الوضع على الأرض داخل أي قضية نزاعية وحده له صلاحيات وضع ما يريد،  و نحن في قضيتنا لا نمتلك تلك الأفضلية، رغم أن القيادة تحاول خلق الاستثناء إعلاميا فقط، و القيادة الآن تعاني من الصراعات الداخلية و هزائمها ذاتية الصنع مع "الهنتاتة" الذين لا نعرف نواياهم الحقيقة... بمعنى أن الدولة الصحراوية تعيش هشاشة داخلية في الوقت الحالي.


      و بخصوص الترويج و الضجة الإعلامية للمذكرة، فالغاية منها تلميع صورة البيت الأصفر و إظهار القيادة الجديدة - القديمة كطرف متحكم في الأحداث و يفرض شروطه للقبول بمسلسل السلام الأممي و خططه، غير أن للمدونين أراء مختلفة عن الذي تراه القيادة، حيث يشرحون المذكرة بمنطقين أولهما : أن القيادة قد تكون يئست من تحقيق النصر على المحتل المغربي و لم تجد طريقا لكسر شوكته، و هي تحاول الانتصار على الأمين العام الأممي و تورطيه في خلاف مع القضية الصحراوية و الشعب الصحراوي لربح بعض النقاط  المعنوية على مستوى الجبهة الداخلية.


      و الثانية أن القيادة لربما دخلت في مرحلة من الفصام السياسي و أنها فعلا صدقت ما تروج له بعد المؤتمر الأخير، بعد أن اعتبرت مجرد تنظيم المؤتمر في خلاء تيفاريتي نصرا عظيما، و في هذه الحالة تكون المصيبة مضاعفة، -إذ يرى المدونون- أننا أمام حالة سياسية مرضية جد معقدة ستدفع بنا إلى الهاوية، و الأمم المتحدة في الحالتين الأولي و الثانية - حسب النشطاء- لا يمكن لي ذراعها، لأننا ببساطة في حالة أردنا تحقيق النصر علينا أن ننتصر على المنظومة الدولية برمتها، و التي تسيطر عليها الدول الكبرى و في مقدمتها الولايات المتحدة الأمريكية، و الواقع يقول أننا لا نستطيع تحقيق النصر على المحتل في ظروف عادية فماذا عن طموح تحقيق النصر على الأمم المتحدة التي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية شخصيا... أليس المذكرة بهذا الواقع تعتبر ضربا من الجنون... و كاتبها ألا يستحق غرفة منفردة في مستشفى الأمراض العقلية.

 

 

 

لإبداء ارائكم و مقترحاتكم

  

[email protected]

 

 

  


   

كما يمنكم متابعتنا عبر صفحتنا على الفايسبوك







 قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



وا أسفاه على قيادتنا

أمينتو حيدار و حكاية الشقة التي اكترتها على بعد أمتار من حي معطى الله.

سلطانة خيا و الاختلاسات المالية الخاصة بالانتفاضة ببوجدور.

تحت ذريعة الدفاع عن قضية الصحراء، شواذ يدنسون مدينة العيون من اجل استغلال الشباب الصحراوي و نشر الامراض المتنقلة جنسيا.

مهزلة "شمكار" يتحدث باسم الحقوقيين الصحراويين امام وفد البلمان الاوروبي

مراسلون صحفيون أم بلطجية

"امارة عمار بولسان بالصحراء" الحلقة الاولى : معلومات تكشف توريط عمار بولسان لمحمد سالم لعبيد في مشكل قبلي يعصف بالقضية الوطنية.

"إمارة عمر بولسان في الصحراء" الجزء الثاني : إبراهيم دحان يتصرف في أموال الانتفاضة لحسابه الشخصي

ضمن العدد الثالث لــ (إمارة عمار بولسان في الصحراء): سياسة تصفية الخصوم عبر الضرب تحت الحزام.

ضمن العدد الرابع لــ (إمارة عمار بولسان في الصحراء): الأقلام المأجورة ومحاولات حفظ ماء وجه بولسان

الناشط الحقوقي سالم اطويف يراسل الصحراء ويكيليكس ويكشف دورها في النقد الذاتي وتصحيح مسار العمل الحقو

خيا سلطانة و النضال بالجسد في موريتانيا.

أمينتو حيدار و حكاية الشقة التي اكترتها على بعد أمتار من حي معطى الله.

سلطانة خيا و الاختلاسات المالية الخاصة بالانتفاضة ببوجدور.

تحت ذريعة الدفاع عن قضية الصحراء، شواذ يدنسون مدينة العيون من اجل استغلال الشباب الصحراوي و نشر الامراض المتنقلة جنسيا.

مهزلة "شمكار" يتحدث باسم الحقوقيين الصحراويين امام وفد البلمان الاوروبي

مراسلون صحفيون أم بلطجية

"امارة عمار بولسان بالصحراء" الحلقة الاولى : معلومات تكشف توريط عمار بولسان لمحمد سالم لعبيد في مشكل قبلي يعصف بالقضية الوطنية.

"إمارة عمر بولسان في الصحراء" الجزء الثاني : إبراهيم دحان يتصرف في أموال الانتفاضة لحسابه الشخصي

ضمن العدد الخامس من مقالات "إمارة عمار بولسان في الصحراء": تهميش الإطارات الحقوقية الصحراوية





 
جديد التسريبات

عندما تختزل الصورة ألف كلمة.... !!!؟


دعاة المثلية... ''الثغرة'' التي شوهت جدار المنظومة النضالية من أجل القضية الوطنية


الوضع الجزائري (52): الخرجات الإعلامية للرئيس ''تبون'' تثير أسف المحللين و الخبراء داخل الجزائر و خارجها...؟


''خطري أدوه'' يرد على منتقدي أشغال الدورة الثانية للأمانة الوطنية و يعتبرهم عملاء للاحتلال المغربي


''لافروف'' يحرج ''بوقادوم'' بسبب القضية الصحراوية.


لطفك يا رب .... فيروس كورونا يضرب مخيمات اللاجئين الصحراويين

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  جديد التسريبات

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  صور

 
 

»  وثائق

 
 

»  فيديو

 
 

»  حوارات

 
 
وثائق
 
الأكثر تعليقا

"خديجة مثيق" و رسائلها المفتوحة


عاجل ... المحتل يعزز ديبلوماسيته بوزير آخر و القيادة في سبات عميق


رفقا بشبابنا الصحراوي

 
موقع صديق