مرحبا بكم في الإفتتاح الرسمي لموقع الصحراء ويكيليكس بحلته الجديدة         تدوينة للناشط ''محمود زيدان'' تفضح مأساة إنسانية رهيبة للسجناء بسجن الذهيبية             موريتانيا تحتضن مناورات عسكرية ضخمة بالذخيرة الحية بقيادة الجيش الأمريكي و بمشاركة 34 دولة في غياب الجزائر.             الجزائر تغري القيادة الصحراوية بـ 550 مليون دولار لإخلاء مخيمات تندوف و تعمير الأراضي المحررة من الصحراء الغربية.             المجلس التنسيقي لجمعية ASVDH يعقد دورته الأخيرة قبل المؤتمر، وسط خلافات و ملاسنات بين أعضاءه.             الوضع الجزائري (18) : في الجمعة الـ52 من الحراك الشعب ينتفض من أجل القاضي الشجاع ''سيدي احمد بلهادي''             كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير           
استطلاع رأي



 
ويكيليكس بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة

"ليلى بنت باكيتو" نجمة أفلام بورنوغرافية


إِذا كانَ رَبُّ البَيتِ بِالدُفِّ ضاربا.. فَشيمَةُ أَهلِ البَيتِ كُلِهِمِ الرَقصُ


علاقة عشق بين شاعرة المخيمات و والي تندوف


احذروا بني كلبون

 
صورة وتعليق

كاريكاتير
 
فيديو
 
حوارات
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

''صفقة القرن'' و القضية الصحراوية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 03 فبراير 2020 الساعة 59 : 14


 

بقلم : أغيلاس

 

      وجدت  القيادة  الصحراوية نفسها مجبرة  على إيجاد ما يفسر عجزها و ضعفها و قلة حيلتها و هي تمر من هزيمة إلى أخرى دون حياء، و بعد أن اجتمع مفكروها و صحافتها و حكماءها و المنعم عليهم بمنصب مستشاري الرئاسة...، قرروا أن  ما يحدث للقضية الصحراوية هو ليس من فعل سياسة القيادة و أن القضية ستكون كبش فداء لصفقة القرن، و أن الأمر أكبر من الدولة الصحراوية و  من شجاعة الجيش الشعبي الصحراوي..، و أكبر من الحليفة الجزائر بكل مقدراتها و أسرار ما يوجد تحت ترابها، و أكبر من جنوب إفريقيا و منتخبها المنسحب من البطولة الإفريقية داخل القاعة، و أكبر من فهم مناضلي القضية الأغنياء بالأراضي المحتلة، و بالتالي وجب الشجب و إصدار بيان للتنديد بآثار الصفقة على مسار مسلسل السلام بالأمم المتحدة و تسببه في فتح القنصليات بالصحراء الغربية.

 

      و حتى تكتمل الرؤيا و تتضح المعالم و يقتنع المواطن الصحراوي البسيط، فقد عهد إلى منابر صحفية ألفنا منها مسح زجاج مكاتب "الهنتاتة" بالنهار و رشقه بالليل، فقد نشرت تلك المنابر الخبر على شكل تساؤلات تقول فيها: "هل حصل المحتل  المغربي على الضوء الأخضر من الولايات المتحدة الأمريكية ثمنا لتأييده لصفقة القرن؟... لكن  القارئ لن يجد في محتوى المقال  ما يجيب على التساؤل و يترك ذلك لمدى ذكاءه، بل يربط المقال بين الأحداث الأخيرة التي هتك فيها المحتل المغربي ستر البيت الأصفر و أظهر ساكنه مكشوفا دون شفقة و لا احترام للمشاعر مثلما أظهر إعلامنا الوقح صور زوجة سجين الرأي "الفاظل ابريكة"...، و قال كاتب المقال الذي يبدو أنه نقل كلام كبار "الهنتاتة" في بيت الحكم بالرابوني، بأن تحركات المحتل الأخيرة و تسارع الأحداث، كان بمباركة أمريكية و أنه ما كان ليفعل فعلته في مدن الصحراء الغربية و يفتتح القنصليات و يرسم الحدود البحرية و ينظم التظاهرات و يزرع الأشجار و يطلي البيوت و يبني المدارس و المستشفيات و الحمامات.... دون أن يحصل على الرخصة الأمريكية.

 

      هذا الذكاء المتقد لصحافة البيت الأصفر و التي أكتشفت هذا الأمر الجلل و الخطير جدا، يذكرنا بذكاء الفرق الضعيفة التي كانت تنهار أمام برشلونة و تنسب الهزيمة للحكام الظالمين المعجبين بمهارة "ميسي" و يعشقون جنون سحره و يمنحوه كل الامتيازات للفوز...، ذلك أن الواقع يشرح نفسه و يحرجنا، لأن هزيمة قيادتنا لا تحتاج إلى دعم أمريكي، و أن قيادتنا سبق و أن هزمها تجار المخدرات و الهنتاتة و مهربو الكزوار و التيدراريون و أسرة  " احمد الخليل ابريه" و المدونون الثلاثة و ...، إذا ما نحن أليقنا نظرة بسيطة و وضعنا مقارنة بدائية بين دبلوماسية العدو و دبلوماسية القيادة الصحراوية، و بين من يتحكم في الأرض و الجو و يسيطر على الصحراء، و من يوجد في اللجوء، و بين من يمتلك المقدرات المالية الهائلة و من ينتظر المساعدات ليطعم شعبه... سنعرف الإجابة دون الحاجة إلى اتهام واشنطن.

 

      الوضع مكلف أخلاقيا، لأن الحديث سيجرنا للمقارنات، و صفقة القرن لا تحتاج إلى داعم لها سواء كان المحتل أم غيره، و على الرغم من أن الرباط لم تعطي موافقتها  و أجابت بطلب مهلة لدراسة المشروع و تقليبه على كل النواحي، و هي شجاعة تحسب لهم رغم اختلافنا نقر بها، لأن المحتل المغربي لو أراد فعلا حسم صراع الصحراء الغربية كمقايضة لموقفه من الصفقة، لأشترط إنهاء الصراع بضربة قاضية، و ليس البحث عن الضوء الأخضر لافتتاح القنصليات، أو ترسيم حدود أو غير ذلك...، و المعطيات تفيد بأن أمريكا أقوى دولة في العالم حاليا و لا يمكن معارضة أي مشروع لها من طرف أي دولة كانت.

 

      لهذا فصحافتنا بالرابوني مطالبة باحترام عقولنا، و التعامل مع القارئ الصحراوي بما يليق و مستوى نضجه، حتى لا يحدث تغليط للرأي العام و لا تمرر أفكار خاطئة، لأننا أمام تحدي كبير يكشف لنا مصيبة الكفاءات التي تعانيها الدولة الصحراوية و السيطرة المزمنة للهنتاتة على مفاصل الدولة و تسليطهم الإعلام الرديء على المواطن الصحراوي لاعطاءه مهدئات و تنويمه في العسل عبر تغذية شعوره الدائم بالنصر، رغم أن الوضع يحتاج إلى عملية تشريح حقيقية لمعرفة الداء و العمل على علاجه بإرادة وطنية مهما كلف الأمر.

 

 

 

 

 

 

لإبداء ارائكم و مقترحاتكم

  

[email protected]

 

 

 

  


   

كما يمنكم متابعتنا عبر صفحتنا على الفايسبوك







 قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق







 
جديد التسريبات

تدوينة للناشط ''محمود زيدان'' تفضح مأساة إنسانية رهيبة للسجناء بسجن الذهيبية


موريتانيا تحتضن مناورات عسكرية ضخمة بالذخيرة الحية بقيادة الجيش الأمريكي و بمشاركة 34 دولة في غياب الجزائر.


الجزائر تغري القيادة الصحراوية بـ 550 مليون دولار لإخلاء مخيمات تندوف و تعمير الأراضي المحررة من الصحراء الغربية.


المجلس التنسيقي لجمعية ASVDH يعقد دورته الأخيرة قبل المؤتمر، وسط خلافات و ملاسنات بين أعضاءه.


الوضع الجزائري (18) : في الجمعة الـ52 من الحراك الشعب ينتفض من أجل القاضي الشجاع ''سيدي احمد بلهادي''


و كالة ''اوروبا بريس'' الإسبانية تربط بين القضية الصحراوية و ''أبو الوليد الصحراوي'' بخيط الإرهاب.

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  جديد التسريبات

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  صور

 
 

»  وثائق

 
 

»  فيديو

 
 

»  حوارات

 
 
وثائق
 
الأكثر تعليقا

"خديجة مثيق" و رسائلها المفتوحة


عاجل ... المحتل يعزز ديبلوماسيته بوزير آخر و القيادة في سبات عميق


رفقا بشبابنا الصحراوي

 
موقع صديق