مرحبا بكم في الإفتتاح الرسمي لموقع الصحراء ويكيليكس بحلته الجديدة         كيف استطاع الوالي ''امومن مرموري'' أن يعيد الوزارة لأخيه بعد إقالته؟             فضيحة جديدة :''نزيهة خطاري'' و ''احمد الطنجي''             هل ستتنازل القيادة الصحراوية عن مطلب الاستقلال في مفاوضاتها مع العدو ؟؟!!!             ''عبد القادر مساهل'' على طريقة ''عادل إمام'' : ''جينا نضحكوا شويا''             مفاوضات العبث أم عبث المفاوضات ....؟؟!!             كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير           
استطلاع رأي



 
ويكيليكس بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة

"ليلى بنت باكيتو" نجمة أفلام بورنوغرافية


احذروا بني كلبون


علاقة عشق بين شاعرة المخيمات و والي تندوف


إِذا كانَ رَبُّ البَيتِ بِالدُفِّ ضاربا.. فَشيمَةُ أَهلِ البَيتِ كُلِهِمِ الرَقصُ

 
صورة وتعليق

كاريكاتير
 
فيديو
 
حوارات
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

كيف أفلت "عتيقو براي" من السجن بالجزائر؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 01 نونبر 2018 الساعة 20 : 13




          كتب مؤخرا المناضل الحقوقي الصحراوي "علي سالم التامك" على صفحته الفايسبوكية تدوينة بخصوص الزيارة التي قام بها لمدينة الداخلة المحتلة، حيث  قال بأنه التقى خلالها بمجموعة من المناضلين بهذه المدينة و من ضمنهم "عتيقو براي".


 

            و حسب ما أفادنا به مراسل الموقع من الداخلة، فإن "علي سالم التامك"  نزل ضيفا بمنزل "عتيقو براي"،  و حاول خلال مدة تواجده أن يحرك الساحة النضالية بهذه المدينة من خلال سعيه إن يقنع الجميع بضرورة  التنسيق مع هذا الأخير (عتيقو) فيما يخص التحركات الميدانية المستقبلية، لكن خطابه لم يجد أذانا صاغية، بسبب السمعة غير الجيدة التي يحظى بها "عتيقو" في الأوساط المحلية، ذلك أنه معروف عنه كونه إنسان متقلب المزاج و لا يستقر على حال و لا يمكن الاعتماد عليه بالمرة في الأمور الجادة المتعلقة بالقضية الوطنية.


 

             و من الحكايات المتداولة عن "عتيقو براي" انه أفلت بأعجوبة من الدخول الى السجن بالجزائر العاصمة،  بسبب  تهوره و إقدامه على محاولة اغتصاب بالعنف خلال زيارته للجزائر في شهر سيبتمبر من سنة 2010، خلال مشاركته ضمن الوفد الحقوقي من المناطق المحتلة في "الندوة الدولية لحق الشعوب في المقاومة".


  

             فأثناء تواجده بفندق "دار الضيافة" البوشاوي"، استغل خلو المكان من رفاقه و حاول إرغام عاملة نظافة  بالفندق على الدخول بالقوة إلى غرفته من اجل أن يمارس عليها الجنس، إلا أن مدير الفندق تنبه ، من خلال كاميرات المراقبة الموجودة بممرات الفندق، إلى الفعل الاجرامي التي تعرضت له هذه المرأة،  فسارع إلى إنقاذها.

 

 

            و أثناء محاولته الهرب من المكان بعد ضبطه بالجرم المشهود، أصيب  "عتيقو براي" بجروح على مستوى يده بسبب إغلاق باب الغرفة على أصابعه، و كان بإمكان الوضع  أن يتطور الى الأسوء، لولا تدخل "محرز العماري"، الرئيس السابق للجنة الوطنية الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي، الذي عمل على التغطية على هذه الفضيجة بعدما استطاع أن يقنع المرأة المعتدى عليها و كذلك مدير الفندق بضرورة عدم التبليغ عن هذه الجريمة و طي القضية.


 

عن طاقم  "الصحراء ويكيليكس"

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

لإبداء ارائكم و مقترحاتكمsahrawikileaks@gmail.com

 

 

 


كما يمنكم متابعتنا عبر صفحتنا على الفايسبوك

 

 

 


 

 

 

 







 قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



"مصطفى المشظوفي" مثال حي للذئاب البشرية التي تنهش في الأعراض باسم النضال

"سكينة جداهلو" ….ماذا يجري في بيت "الأم الفاضلة" ؟؟؟؟

كيف أفلت "عتيقو براي" من السجن بالجزائر؟

كيف أفلت "عتيقو براي" من السجن بالجزائر؟





 
جديد التسريبات

كيف استطاع الوالي ''امومن مرموري'' أن يعيد الوزارة لأخيه بعد إقالته؟


فضيحة جديدة :''نزيهة خطاري'' و ''احمد الطنجي''


هل ستتنازل القيادة الصحراوية عن مطلب الاستقلال في مفاوضاتها مع العدو ؟؟!!!


''عبد القادر مساهل'' على طريقة ''عادل إمام'' : ''جينا نضحكوا شويا''


مفاوضات العبث أم عبث المفاوضات ....؟؟!!


''جا لاهي يداوي عينو ساعة أعورها''

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  جديد التسريبات

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  صور

 
 

»  وثائق

 
 

»  فيديو

 
 

»  حوارات

 
 
وثائق
 
الأكثر تعليقا

عاجل ... المحتل يعزز ديبلوماسيته بوزير آخر و القيادة في سبات عميق


"اللي يعرف صنعة جملو ما يطيح بيه"


رفقا بشبابنا الصحراوي


غراب كناريا يورط الطلبة الصحراويين و يهيئ قضيتنا... لعصر الفتنة

 
موقع صديق